السفارة اليمنية في موسكو تستعين بالشرطة الروسية لتفريق احتجاجات الطلاب المبتعثين

السفارة اليمنية في موسكو تستعين بالشرطة الروسية لتفريق احتجاجات الطلاب المبتعثين

 

YNP- استعانت السفارة اليمنية في روسيا اليوم بالشرطة الروسية لتفريق طلاب يمنيين محتجين أمام أبواب السفارة في موسكو احتجاجًا على إسقاط أسمائهم من كشوفات الربع الأول للمستحقات المالية.

وقالت مصادر مطلعة، إن الشرطة الروسية أطلقت الغاز المسيل للدموع وفرّقت المتظاهرين بالقوة، بعد اشتباك بالأيدي بين المسؤول المالي وأحد الطلاب، ما أدى إلى إصابة 3 طلاب، أحدهم حالته حرجة.

وكان قد اعتصم الطلاب يوم الاثنين الماضي أمام السفارة في موسكو احتجاجاً على صرف مستحقاتهم المالية.

يشار إلى أن الطلاب قد نظموا في أغسطس الماضي عدة وقفات احتجاجية أمام السفارة في موسكو، طالبوا فيها بسرعة إقالة السفير أحمد الوحيشي، الذي اتهموه بإهانتهم وإذلالهم، ونهب حقوقهم.

بدوره أدان المجلس التمثيلي لطلاب اليمن في ماليزيا، اليوم الخميس، الاعتداءات التي تعرض لها الطلاب اليمنين المبتعثين للدراسة في روسيا من قبل مسؤولي “حكومة هادي” بسفارة اليمن في موسكو بسبب مطالبتهم بحقوقهم.

كما استنكر المجلس، في بيان له، طلب سفير “حكومة هادي” من الشرطة الروسية الاعتداء على الطلاب بدلا من الاستماع لمطالبهم وصرف حقوقهم لاسيما مع ما يمرون به من ظروف اقتصادية صعبة.

ذات صلة :