الحادث الذي اجبر محافظ تعز على الهرب إلى التربة

الحادث الذي اجبر محافظ تعز على الهرب إلى التربة

YNP - قال مصدر محلي ان محافظ تعز نبيل شمسان غادر مدينة تعز بعد هجوم لمسلحين تابعين لحزب الإصلاح على مكتبه الواقع في شركة النفط الذي تحول مقرا لديوان المحافظة.

واضاف المصدر ان المسلحين قاموا بتحطيم مكتب المحافظ شمسان والعبث بمحتوياته وكذا تكسير النوافذ بحجة المطالبة بصرف مستحقاتهم المالية .

واشار المصدر الى ان الهجوم على مكتب المحافظ جاء في وقت كان في خلافات كبيرة مع قائد محور تعز الموالي لحزب الإصلاح خالد فاضل والقيادات العسكرية الموالية للاصلاح بعد رفض طلبه بضبط العصابات المسلحة في المدينة .

ووصل محافظ تعز شمسان الى منزله في مدينة التربة منذ يومين وسط حراسة مشددة .

وكان المحافظ شمسان قد تعرض لمحاولتي اغتيال وتلقى تحذيرات من عملية اغتيال مشابهة للحمادي .

وكانت مصادر قد كشفت ان شمسان تعرض لتهديد مباشر من الجنرال علي محسن الأحمر وطالبه بترشيح عدد من الأسماء لقيادة اللواء 35 مدرع خلفا لقائده السابق الذي تعرض لعملية اغتيال عدنان الحمادي  

 

ذات صلة :