سرقة إماراتية للآثار من كهوف سقطرى

سرقة إماراتية للآثار من كهوف سقطرى

YNP - كشفت مصادر محلية في جزيرة سقطرى عن تعرض اثار مهمة في احد كهوف الجزيرة اليمنية للسرقة .

وقالت المصادر ان  لوحات وكتابات في كهوف حالة شرق حديبو عاصمة محافظة أرخبيل سقطرى، تعرضت للسرقة، بعد أن ظلت في الكهوف لفترة طويلة دون أن يتعرض لها أحد.

واضافت المصادر ان تلك الكهوف التي تعرضت اثارها للسرقة تقع في مناطق تسيطر عليها الإمارات وتنشط فيها .

وتتعرض المواقع الأثرية والمحميات الطبيعة والاشجار النادرة  في الجزيرة اليمنية الواقعة بين بحر العرب والمحيط الهندي للنهب والعبث والتخريب .

وكان الباحث الأمريكي المتخصص في شئون الآثار، الكسندر ناجل، قال إن آثار اليمن تصل إلى أكثر من مليون قطعة يتم سرقتها وتهريبها عبر الإمارات بطرق متنوعة قبل وصولها إلى الولايات المتحدة.

ذات صلة :