احتدام الصراع مجددا داخل حكومة هادي

احتدام الصراع مجددا داخل حكومة هادي

خاص-YNP..

اصدر وزير الداخلية في حكومة هادي، الاحد، قرار جديد في سياق رده على رئيس حكومته الذي هاجمه توا..

وقضا قرار الميسري بترقية اكثر من 1400 قتيل وجريح "جنوبي". ومع أن الميسري موقف من قبل حكومة هادي الإ أن اصداره للقرار بحسب مراقبين محاولة  لتأكيد وجوده وعمله في حكومة هادي التي تشهد انقساما بسبب الصراعات والاستقطابات الاماراتية.

وكن رئيس حكومة هادي، المحسوب على ابوظبي، اصدر بيان باسم مصدر في مكتبه يهاجم الميسري ويحاول ادخاله في صراع مع السعودية..

 واشار البيان إلى أن حكومة هادي لن تسمح للميسري بالتلميح إلى تورط السعودية باستهداف معسكر الاستقبال في مأرب، مع أن الميسري كان اتهم الامارات بتدبير الهجوم..

ويحسب الميسري منذ هزيمة قواته في عدن بأغسطس الماضي على تيار الممانعة  للتحالف داخل الحكومة في حين يحسب معين على جناح المولاة..

ذات صلة :