تسريب محمد بن سلمان للصور الجنسية أمام القضاء – ترجمة

تسريب محمد بن سلمان للصور الجنسية أمام القضاء – ترجمة

YNP – ترجمة خاصة :  نشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية آخر تطورات  فضيحة تسريب صور الهاتف الخاص بصاحب صحيفة الواشنطن بوست الامريكية بعد اختراق هاتفه من قبل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

 وقالت الصحيفة ان شقيق "لورين سانشيز"، عشيقة "جيف بيزوس" يتجه لمقاضاة "جيف بيزوس" بسبب الصور الفاضحة التي تسربت لأخته مع بيزوس.

 

بينما دعا حقوقيون متابعون للشأن شقيق "لورين سانشيز" لمقاضاة المتهم الحقيقي في التسريب وهو محمد بن سلمان بدلاً من بيزوس.

 

 

من جهتها اكدت (ديلي بيست) انه وبسبب الأعمال غير المحسوبة للامير الطائش محمد بن سلمان ستتم محاسبة "جيف بيزوس" عبر القضاء على تسريب صور فاضحة، حيث يتوجه شقيق عشيقته السابقة لمقاضاته مع أنه ليس معنياً بالأمر أبداً).

 

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال قد كشفت أن النيابة العامة في مدينة نيويورك قد حصلت على وثائق بما في ذلك رسالة نصية بتاريخ 10 مايو 2018 تم إرسالها من هاتف لورين تحتوي رسائل نصية حميمة تبادلتها مع بيزوس.

 

وذكرت الديلي ميل ان ملحمة الفضيحة التي تزعم تسريبها بن سلمان بدأت عندما نشرت مجلة Enquirer في يناير 2019 تفاصيل علاقة بيزوس مع لورين.

 

وكان بيزوس وقتها متزوجًا من ماكينزي ، ولديه أربعة أطفال لكنه أعلن فجأة انفصاله عن زوجته البالغة من العمر 26 عامًا ، وكان مرتبطًا عاطفياً مع سانشيز منذ ذلك الحين.

 

وزعم بيزوس أن المستفسر حاول ابتزازه عن طريق التهديد بنشر صور عارية ، وقام بتعيين محققين لاستكشاف ما إذا كان قد تم اختراق هاتفه أم لا.

 

وتوصل المحققون التابعون له ، والذين أقرهم مسؤولو الأمم المتحدة ، إلى أن ولي عهد المملكة السعودية هو من قد أرسل رمزًا ضارًا في رسالة WhatsApp التي أضرت بهاتف Bezos الخلوي وكانت مصدر قصة المستفسر

 

وقالت المجلة إنها راجعت الرسائل النصية بالإضافة إلى مبلغ 200،000 دولار تلقى مايكل من المستفسر بموجب عقد في أكتوبر 2018.

 

وتم تضمين مقالة مقتبسة من رسالة نصية من بيزوس أرسلها لورين إلى شقيقها في مايو 2018.

 

وتشمل الرسالة النصية الأخرى المرسلة من هاتفها إلى أخيها في 3 يوليو 2018 صورة لبيزوس بدون قميص ، وفقًا للمجلة.

ذات صلة :