أمطار وعواصف الساعات القادمة على هذه المحافظات ومدينة يمنية تشهد ظاهرة فلكية نادرة الليلة وتساقط شهب

أمطار وعواصف الساعات القادمة على هذه المحافظات ومدينة يمنية تشهد ظاهرة فلكية نادرة الليلة وتساقط شهب

 

YNP ـ رفيق الحمودي ـ

تشهد معظم المحافظات اليمنية منذ منتصف يوليو الماضي هطول أمطار غزيرة تسببت , بحسب احصائيات الصحة بحكومة صنعاء , في وفاة واصابة 255 شخصا وتهدم أكثر من 250 منزلا بمختلف المحافظات وتهدم قنوات ري وسدود وانقطاع عدد من الطرقات والجسور والشوارع الرئيسة والفرعية .. وتستمر حالة هطول الأمطار حيث قال مركز الأرصاد الجوية في العاصمة اليمنية صنعاء إن الأمطار سوف تستمر بالهطول على بعض المحافظات اليمنية خلال الـ"24″ الساعة القادمة.

وأضاف المركز في نشرته الجوية , تلقى موقع البوابة الاخبارية اليمنية نسخة منه ,  أن الأمطار سوف تكون متفاوتة الشدة مصحوبة بالعواصف الرعدية والرياح والعواصف.

وأكد المركز أن الأمطار ستكون أكثر غزارة على محافظات حجة، المحويت ، عمران، صنعاء، ذمار، إب وتعز، وتمتد شرقاً إلى أجزاء متفرقة من الهضاب الداخلية وصحارى محافظات الجوف، مأرب، شبوة، حضرموت والمهرة.

وتوقع المركز أمطارًا متفرقة على أجزاء من السواحل الجنوبية والشرقية والمناطق الداخلية المحاذية لها، مشيراً إلى أن الرياح الموسمية الجنوبية الغربية حول أرخبيل سقطرى ستكون شديدة السرعة تصل إلى أكثر من 35 عقدة.

وجدد المركز تحذيره للمواطنين من التواجد في مجاري السيول وبطون الأودية، داعياً إلى أخذ الاحتياطات اللازمة من الانهيارات الصخرية والانخفاض في مدى الرؤية الأفقية.

وتسببت سيول الأمطار الغزيرة بأضرار مادية وبشرية كبيرة في عدة محافظات وتسببت الأضرار برفع معاناة الناس الذين تسببت في تدمير منازلهم وجرف حقولهم الزراعية في محافظات الحديدة وصنعاء ومأرب

من جانبه قال الفلكي اليمني محمد عياش أن اليمن سيتأثر بموجة جديدة من التيارات الموسمية الرطبة خلال النصف الثاني من شهر أغسطس الجاري.

وأضاف عياش أن هطول الأمطار الرعدية ستعود بإذن الله على نطاق واسع من المرتفعات الجبلية وبعض الأجزاء من الهضاب والسهول الغربية.

وشهدت اليمن خلال الأيام الماضية أمطارا غزيرة تسببت في حدوث أضرار لكثير من الموطنين وتهدم منازلهم بالإضافة إلى تدمير لعدد كبير من الطرقات في العاصمة والمحافظات وانهيارات صخرية ولازالت التقييمات للأضرار والخسائر البشرية والمادية مستمرة بحسب السلطات المحلية .

فلكيا وعلى ذات السياق قال الفلكي عبدالرحمن حميد، اليوم الثلاثاء، أن محافظة حضرموت، على موعد مع ظاهرة فلكية نادرة.

وذكر الفلكي حميد، أن سماء حضرموت على موعد مع ذروة تساقط شهب البرشاويات مساء اليوم.

وأوضح، أن الارض تدخل اليوم إلى مساء الغد ذروة تساقط شهب البرشاويات التي ستزين السماء ليلا .

ولفت إلى أن الشهب يمكن مشاهدتها بوضوح في المدن والقرى منخفضة الاضاءة الكهربائية وصحوة من السحب حيث تكون السماء ذو وضوح عالي.

وأضاف، يمكنكم الاستمتاع بمشاهدتها حيث تتباعد مواعيد سقوطها المستمر في الساعة وبعضها يتساقط على شكل مجموعات وأحيانا منفردة.

ونوه بأن سبب هذه الشهب هو بقايا مذنب سويفت تتل المكتشف في 1862م،

مؤكدا أنه لا مخاطر منها حيث أنها تحترق سريعا خلال الاحتكاك مع طبقات الغلاف الجوي.

وكان نيزك، أنار سماء اليمن مساء السبت الماضي، نتيجة احتراق اجزاء منه بعد احتكاكه بالغلاف الجوي.. بحسب الفلكي الشوافي

ذات صلة :