انتقادات لـ"شحت" حكومة معين باسم اكبر منتج للنفط

انتقادات لـ"شحت" حكومة معين باسم اكبر منتج للنفط

خاص  - YNP ..

اثار فتح حكومة هادي، الثلاثاء، حسابات لجمع تبرعات مالية باسم محافظة مأرب، اهم مدن انتاج الغاز والنفط في اليمن، غضب عارم في صفوف ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي.

ووصف السفير اليمني السابق ونائب وزير الخارجية في حكومة هادي ، مصطفى النعمان ، خطوة حكومة هادي   بأنها  تعكس ما وصفها بطفولة منتسبيها  وارتفاع منسوب تفاهتها.

واتهم النعمان حكومة معين "الكفاءات" بنهب 2 تريلون ريال  و2 مليار ريال في اشارة إلى المصفوفات الحوكمة وبرنامجها العام الذي اعتمدته في وقت سابق ، منتقدا دعوتها  للمواطنين للتبرع لصالح مأرب.

في السياق، اعتبر المستشار الاعلامي لطارق صالح ، نبيل الصوفي ،  الخطوة تعكس بانه لم يعد ثمة اموال في خزينة حكومة هادي وبنكها المركرزي.

واشار الصوفي إلى أن مارب كانت في السابق تمول دولة اسمها الجمهورية اليمنية ، مشيرا إلى أن المحافظة الاهم في انتاج النفط والغاز لم تعد اموالها تكفي "اخوان هادي وعلي محسن" في اشارة إلى عملية النهب  المستعرة في ظل الحرب.

وكانت اللجنة الحكومية التي شكلها معين للوقوف على اوضاع مأرب برئاسة معمر الارياني اعلنت فتح 3 حسابات في البنك المركزي لصالح التبرع لقوات هادي في مارب.

وجاء فتح التبرع الحكومي بعد افشال السعودية محاولة قيادات في "الشرعية" على راسهم قادة في حزب الاصلاح ونائب مدير مكتب هادي احمد العيسي لفتح تبرعات في مساجد السعودية لدعم مدينة مارب.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :