مواجهات بين فصائل الانتقالي في عدن

مواجهات بين فصائل الانتقالي في عدن

خاص – YNP ..

تحولت مدينة عدن ، الأحد، إلى ساحة مواجهات مفتوحة بين فصائل الانتقالي  في مؤشر على  نجاح السعودية بتفكيك منظومة المجلس  ذات التوجه المناطقي.

يتزامن ذلك مع استمرار الضغوط السعودية   على الانتقالي لتسليم عدن والذهاب إلى مأرب للدفاع عن الاصلاح.

وقالت مصادر محلية إن مديرية خور مكسر شهدت منذ وقت مبكر  مواجهات وانفجارات  عنيفة بفعل اشتباكات بين الحزام الأمني، كبرى فصائل الانتقالي، والمقاومة الجنوبية التي يقودها  شلال شائع.

واندلعت المواجهات عقب محاولة الحزام الذي سلمته السعودية ملف حفظ الأمن بعدن وينتمي عناصره إلى يافع  قمع احتجاجات شابها قطع للطرق واحراق للإطارات في مديرية خور مكسر  تنديدا بتدهور الوضع وتطالب برحيل حكومة هادي.

وجاءت الاحتجاجات عقب ساعات على تحشيد قاده ابو همام اليافعي، رئيس مجلس المقاومة الجنوبية، في خور مكسر  واعلن خلاله الحرب على حكومة هادي الموالية للتحالف وذلك في سياق الرد على  وقف السعودية مستحقات التغذية الخاصة  بفصائل الانتقالي اخرها الدعم والاسناد ..

ولا يزال التوتر سائدا في عدن  مع استمرار تمركز  مسلحي الطرفين وسط توقعات بانتفاضة واسعة في المدينة  التي تعيش وضع مأساوي في ظل انعدام الوقود وانقطاع الكهرباء وتدهور  الوضع الانساني والخدمي.     

 


تابعونا الآن على :

ذات صلة :