طارق يثير غضب  الامارات بتجاوزها عبر تحالفات دولية

طارق يثير غضب الامارات بتجاوزها عبر تحالفات دولية

خاص – YNP ..

شنت الإمارات، الاربعاء، حملة غير مسبوقة على طارق صالح، قائد الفصائل الموالية لها في الساحل الغربي لليمن..

يأتي ذلك في اعقاب اتصالات  اجراها طارق مع اطراف دولية ما يشير إلى نقمة الامارات من محاولاته تجاوزها.

ونشرت صحيفة العرب اللندنية الممولة اماراتيا والتي تتخذها ابوظبي لاستهداف خصومها تقرير عن مستقبل طارق صالح تضمن هجوم غير مسبوق  عبر الاشارة إلى موت كيانه السياسي الجديد قبل أن يرى النور في خطوة تشير إلى أن الامارات لا تدعم توجه طارق وتريد ابقائه قائد عسكري لها.

واشارت الصحيفة إلى ان طارق الذي يعاني من قلة خبرة سياسية يواجه عقبات في تمرير كيانه الجديد ابرزها أنه يحاول تجاوز نجل عمه احمد علي عبر سحب بساط القاعدة الشعبية للمؤتمر الذي اعلن احمد علي بقائه في إطاره ، ناهيك عن غياب الحاضنة الشعبية له بفعل اتفاق السويد الذي اعاق تقدم قواته صوب مناطق كان يعول عليها في تعزيز وجوده كمحافظة اب التي  تشكل رافد لمقاتلي طارق، ناهيك عن اجماع لدى القوى اليمنية بما فيهم "الاخوان" و "الحوثيين" وحتى التيارات القومية  على رفض وجود اي دور لعائلة صالح  في مستقبل اليمن.

ويعد التقرير صفعة قوية من الإمارات لطارق بعد أن كان يفترض بها دعمه على غرر دعم المجلس الانتقالي جنوب اليمن، وهي ، بحسب مراقبين، رسالة لطارق من مغبة محاولات تجاوز الامارات التي تطمح لإبقائه حارس نفوذها في الساحل الغربي مستقبلا  لا اكثر خصوصا وأنها تأتي بعد ايام قليلة  على لقاءات مكثفة عقدها طارق بالسفير الهولندي وناقش معه استثمارات في المخا ناهيك عن الاتصال بمسؤولين روس أخرهم السفير الروسي  والبحث عن دور مستقبلي مقابل امتيازات لروسيا وهو ما يثير مخاوف ابوظبي من  سحب قوى دولية بساط باب المندب من تحتها.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :