اطباق الحصار على معاقل الانتقالي في شبوة والاعتقالات تطال رموزه

اطباق الحصار على معاقل الانتقالي في شبوة والاعتقالات تطال رموزه

خاص – YNP ..

اطبقت فصائل عسكرية في محافظة شبوة، الاربعاء، الحصار على اهم المناطق المحسوبة على المجلس الانتقالي وذلك قبل ساعات  فقط على خروج مظاهرة مرتقبة مناديه بأسقاط سلطة الاصلاح.

وافادت مصادر محلية  بانتشار عسكري مكثف لقوات الأمن الخاصة- الجناح العسكري للاخوان-  في مديريات ميفعة ونصاب والروضة وهي ابرز المناطق المحسوبة على الانتقالي والتي تشارك بقوة في فعالياته.

وانتشرت اطقم معززة بأسلحة متوسطة   داخل الاحياء السكنية في حين اغلقت اخرى مدعومة بالدبابات مداخل المديريات ومخارجها.

واكدت المصادر دفع الاصلاح بتعزيزات كبيرة من عتق إلى تلك المديرية.

هذه التحركات تزامنت مع بدء فصائل الاصلاح حملة اعتقالات في صفوف قيادات الانتقالي، حيث اعتقلت في وقت مبكر عضو القيادة المحلية في المجلس طالب الحمصي  خلال تحضيره لفعاليات في مديرية ميفعة وذلك بعد ساعات على اعتقال اخرين بينهم رئيس الدائرة القانونية للانتقالي ابوبكر بافقير.

واوضحت المصادر باعتقال العشرات من انصار الانتقالي خلال مرورهم في نقاط رافعين علم الانتقالي وصور الزبيدي.

وتأتي هذه التطورات  في وقت تتطلع فيه الانظار صوب المحافظة النفطية والمعقل الابرز للانتقالي الذي حدد اليوم  موعدا لانتفاضة ضد سلطة "الاخوان" لا في محاولة اخيرة لاستعراض شعبيته هناك في إطار معركة كسر العظم مع الاصلاح والمحتدمة من عدن في الجنوب وحتى حضرموت في الشرق.

وكانت سلطة الاصلاح في شبوة حذرت في وقت متأخر من مساء الثلاثاء من مغبة اية مشاركة في فعاليات مناهضة لها وتوعدت بإنزال اقسى العقوبات بحق المشاركين.

وتعد شبوة ابرز ملفات الخلاف بين الاطراف المحلية ممثلة بالإصلاح والانتقالي واقليمية ممثلة بالسعودية والامارات  وتعد التظاهرة حلقة في مسلسل صراع طويل كاد يتحول خلال الفترة الأخيرة إلى مواجهات مفتوحة عقب حصار الفصائل الموالية للسعودية قاعدة للإمارات في بلحاف.

 


تابعونا الآن على :

ذات صلة :