عشية انباء عن دخول  "الحوثيين" أولى مناطق لودر .. الانتقالي يتهم الاصلاح  بالانسحاب ورفض تعزيزه

عشية انباء عن دخول "الحوثيين" أولى مناطق لودر .. الانتقالي يتهم الاصلاح بالانسحاب ورفض تعزيزه

خاص – YNP ..

أكدت مصادر قبلية ، الخميس، دخول قوات صنعاء  خلال الساعات الماضية أولى مناطق محافظة ابين، جنوبي اليمن، من اتجاه محافظتي  البيضاء وشبوة.

وافادت المصادر بأن "الحوثيين" سيطروا بالفعل  على منطقة الدماني أولى  مناطق مديرية لودر ..

وكانت قوات صنعاء   سيطرت في وقت مبكر على منطقة حلحل في مكيراس بعد مواجهات خفيفة.

ونعت وسائل اعلام تابعة للانتقالي، مقتل عددا من قيادات لواء الاماجد المنتشر على تخوم لودر بينهم اركان حرب اللواء   إلى جانب اخرين.

في الاثناء، اعترف المتحدث باسم قوات الانتقالي في ابين، محمد النقيب، بتقدم "الحوثيين"  في ابين وشبوة، متهما من وصفهم بـ"الاخوان" بالانسحاب  من اهم المناطق نكاية بالمجلس.

ووصف   النقيب في تصريح  صحفي  بان ما دار في لودر وبيحان بمثابة "استلام وتسليم" في اشارة إلى اتفاق بين الاصلاح وانصار الله.

وكان القيادي البارز في الانتقالي احمد الربيزي اشار في مشور له إلى توجيهات من هادي والاصلاح لقواتهما في شبوة بعد ارسال تعزيزات  إلى لودر وفتح الطريق إلى عدن.

ونقل الربيزي عن مسؤول عسكري في قوات الانتقالي قوله إنه اتصل بقيادات "الشرعية" في شقرة طالبا المساعدة لكنهم رفضوا بحجة عدم وجود توجيهات عليا بذلك.

وتعد لودر اقرب نقطة إلى عدن ، وهي تشكل حاليا بمثابة خطوط التماس بين فصائل الاصلاح والانتقالي.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :