حكومة معين تلهي المواطنين عن الكارثة بعد رفض السعودية تقديم وديعة

حكومة معين تلهي المواطنين عن الكارثة بعد رفض السعودية تقديم وديعة

YNP - اكتفت حكومة المناصفة برئاسة معين عبدالملك بالاستعراض الاعلامي لمواجهة الازمة الاقتصادية الطاحنة , في وقت تواصل انهيار العملة المحلية في المناطق التابعة نظريا لسيطرة هذه الحكومة .

وكشف مصدر مطلع ان الاجتماعات التي عقدتها الحكومة منذ عودة معين عبدالملك مجرد ضجيج للإستهلاك الاعلامي وان الحكومة لم تتخذ أي خطوات جدية او حقيقية لمعالجة الكارثة الاقتصادية .

وقال المصدر ان احد الوزراء في حكومة المناصفة انتقد وخلال احد الاجتماعات إجراءات البنك المركزي بإغلاق عشرات من منشآت الصرافة وقال انها لن تؤدي إلى استقرار وضع العملة، لأن أسباب انهيارها مختلفة، فرد عليه رئيس الحكومة قائلاً “احنا حالياً نشتي نسوي أي حاجة عشان نهدئ الناس”.

موضحا ان  حكومة معين عبدالملك متخبطة وتتخذ اجراءات غير مدروسة و ستؤدي إلى نتائج عكسية، وستؤثر سلباً على الموطنين في المحافظات الجنوبية .

كما كشف المصدر أن معين عبدالملك عقد اجتماعاً مع السفير السعودي لمناقشة تقديم وديعة سعودية جديدة للبنك المركزي، لكن الأخير رفض ذلك بحجة تلاعب الحكومة بالودائع السعودية السابقة.

المصدر أشار الى ان لديه تفاصيل كثيرة عن اجتماعات حكومة معين عبدالملك ووعد بكشفها تباعا , وفضح ما تقوم به اجراءات وسياسات كارثية .

   


تابعونا الآن على :

ذات صلة :