صحيفة روسية تسخر من المساعدة الأمريكية للإمارات : نسوا هزيمتهم وهروبهم من أفغانستان

صحيفة روسية تسخر من المساعدة الأمريكية للإمارات : نسوا هزيمتهم وهروبهم من أفغانستان

YNP – المصدر عرب جورنال :

سخرت صحيفة روسية من اعلان الولايات المتحدة تقديم مساعدة عسكرية للإمارات للتصدي للصواريخ والطائرات المسيرة التي يطلقها الحوثيين على الدولة الخليجية .

وقالت صحيفة إكسبرت رو ان البيت الابيض نسيى بسرعة هزيمتهم وهروبهم من افغانستان .

واضافت " تعمل الولايات المتحدة على توسيع مشاركتها في حرب اليمن، وتقترب أكثر من أن تصبح مشاركا كاملا في هذا الصراع، المستمر منذ العام 2015، والذي أودى بحياة آلاف المدنيين.

وتابعت " لقد زار قائد القيادة المركزية الأمريكية (CENTCOM) الجنرال فرانك ماكنزي، فيلق مشاة البحرية في الإمارات العربية المتحدة هذا الأسبوع، وتعهد بتكثيف الدعم لأبو ظبي في حرب الإمارات مع الحوثيين في اليمن.

واشارت الى انه في أعقاب الهجوم الصاروخي الأخير على الإمارات، أرسل البنتاغون المدمرة كول إلى الخليج العربي للقيام بدوريات في "مياه الإمارات الإقليمية". كما وعد ماكنزي بإرسال سرب من مقاتلات F-22 الأسبوع المقبل.

وجاء في تقرير الصحيفة الروسية "  ساعدت الولايات المتحدة أبو ظبي في التصدي لصواريخ الحوثيين في أواخر يناير. يصف البنتاغون التعاون مع الإمارات بالـ"دفاعي"، لكنه في الوقت نفسه ينسى أن يضيف أن الحوثيين لم يكونوا ليطلقوا صواريخهم على الإمارات أبدا لو لم تشن حربا في اليمن منذ 201" .

وتضيف " وعد الجنرال ماكنزي بمساعدة أبو ظبي على تعلم كيفية ضرب طائرات الحوثيين المسيّرة في اليمن قبل إطلاقها. ولكن، يبدو أنهم في البيت الأبيض نسوا بسرعة هزيمتهم وهروبهم من أفغانستان " .

وجاء في التقرير " يصعب العثور على تفسير آخر لتورط الولايات المتحدة المتزايد في الحرب في اليمن. فقد وافقت إدارة بايدن من فترة قريبة على بيع مروحيات هوك وصواريخ ثاد وباتريوت المضادة للصواريخ إلى أبو ظبي مقابل 65 مليون دولار " .

وتشير الصحيفة " بالمناسبة، حليف آخر لأبو ظبي، هو إسرائيل، بصدد تعزيز الدفاع الصاروخي لدولة الإمارات العربية المتحدة. وفقا لتقارير إعلامية، ستبيع تل أبيب نظام الدفاع الصاروخي "القبة الحديدية" لأبو ظبي، وتبلغ قيمة كل بطارية 50 مليون دولار " .


تابعونا الآن على :

ذات صلة :