الإنتقالي يستبق توغل طارق في أبين بتعزيزات جديدة

الإنتقالي يستبق توغل طارق في أبين بتعزيزات جديدة

YNP _ خاص #أبين :

دفعت قوات المجلس الإنتقالي، الثلاثاء، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى محافظة أبين، جنوبي اليمن.

يأتي ذلك، في أعقاب تحركات إماراتية جديدة للدفع بقوات طارق صالح، للتمدد في المحافظة، التي يحاول المجلس الجنوبي السيطرة عليها، لتأمين وجوده بالقرب من الهضبة النفطية.

وأكدت مصادر مطلعة أن عشرات الآليات والمدرعات العسكرية التابعة لقوات الإنتقالي وصلت خلال الساعات الماضية، إلى أطراف من مدينة زنجبار بمحافظة أبين، قادمة من محافظة عدن.

وأوضحت المصادر أن الإنتقالي يسعى لنشر جزء من قواته الجديدة، في بعض المناطق المتاخمة لمواقع قوات هادي والإصلاح ، لتطويقها، فيما سيتم نشر بقية القوات في المناطق الحدودية مع شبوة لمنع توغل مرتقب لقوات طارق في المحافظة.

ويخشى الحليف السابق للإمارات، من محاولات إماراتية لعزله نهائيا عن محافظات الهضبة النفطية، شبوة وحضرموت، في ظل إستمرار تمدد قوات صالح في مواقعه في تلك المحافظات.

وتتصاعد الصراعات داخل أروقة الفصائل الإماراتية خلال الآونة الأخيرة، مع مساعي كل فصيل للسيطرة على المناطق الإستراتيجية للحفاظ على وجوده في المشهد اليمني.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :