مخاوف من تسليم  اهم منطقة نفطية في اليمن للقاعدة

مخاوف من تسليم اهم منطقة نفطية في اليمن للقاعدة

خاص – YNP ..

تصاعدت المخاوف في حضرموت ، السبت،  من امكانية سيطرة تنظيم القاعدة مجددا على المحافظة التي انسحب منها في العام 2016 باتفاق مع التحالف.

يأتي ذلك مع عودة نشاط التنظيم في المناطق الصحراوية  وصولا إلى الوادي.

وافادت مصادر محلية في سيئون بأن اجتماعات مكثفة يعقدها قادة التنظيم في الوادي على مرى ومسمع من التحالف وقوات هادي هناك، مقللة من التعميم الخاص  بهروب قيادات خطرة في التنظيم  باعتبار تلك القيادات شوهدت تتنقل عبر نقاط عسكرية وصولا إلى معسكرات  التنظيم في ضواحي سيئون.

وتأتي هذه المخاوف مع  استعار الخلافات بين فرقاء السلطة الجديدة الموالية للتحالف حو مصير المنطقة العسكرية الاولى  التي تنتشر في المنطقة وتتبع علي محسن النائب المخلوع.

ويطالب الانتقالي  بتسليمه المنطقة النفطية في حين تصر اطراف اخرى شمالية على بقاء المنطقة في معسكراتها  وهو ما يدفع السعودية لنشر التنظيم في محاولة لفرض واقع جديد ينهي صراع الخصوم ويحول دون توغل الفصائل الموالية للإمارات إلى عمقها ..

 

 


تابعونا الآن على :

ذات صلة :