استياء واسع بعد إختطاف صحفية بمأرب

استياء واسع بعد إختطاف صحفية بمأرب

YNP _ خاص :

ندد ناشطون يمنيون، الأحد، بإختطاف فصائل التحالف لصحفية في مدينة مأرب، وسط اليمن.

ونظم الناشطون حملة إلكترونية واسعة، للمطالبة بالإفراج عن الصحفية والناشطة نزيهة ناصر الجنيد، وهي أم لخمسة أطفال، وتقبع قسرا داخل سجون الأمن السياسي وسط المدينة.

ووفقا لوثيقة صادرة عن منظمة إنسان للحقوق والحريات، فإن الجنيد تعرضت قبل عدة أشهر للإختطاف من قبل عناصر قوات الأمن الخاصة الخاضعة للإصلاح، أثناء تواجدها في مأرب، لاستخراجها جواز سفر، بغرض السفر إلى القاهرة، لتلقي العلاج.

وكانت تقارير حقوقية قد كشفت في وقت سابق، عن تعرض العشرات من الصحفيين والناشطين للإختطاف التعسفي، في مدينة مأرب، خلال السنوات الماضية، مؤكدة أن الكثير منهم مايزال محتجزا دون أي مسوغ قانوني.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :