العليمي يقيل قيادات من "الإصلاح" ويستبدلها بالانتقالي

العليمي يقيل قيادات من "الإصلاح" ويستبدلها بالانتقالي

YNP _ #عدن :

خضع رئيس مجلس القيادة المشكل من السعودية، رشاد العليمي، اليوم لضغوط المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات، باقالة قيادات في حزب الإصلاح من مناصب حكومية واستبدالها بموالين للانتقالي.

وقالت وكالة "سبأ" التابعة لحكومة معين عبدالملك، والتي تبث من السعودية، إن العليمي أصدر قرارا برقم 13 بتعيين القاضي قاهر مصطفى علي، نائباً عاماً، بدلاً عن القيادي في "الإصلاح" وكيل وزارة الداخلية السابق أحمد صالح الموساي.

ويعد القاضي قاهر مصطفى أحد قيادات نادي القضاة الجنوبي، وتولى منصب رئيس نيابة عدن، منذ تكليف الزبيدي النادي الجنوبي باعادة فتح المحاكم والنيابات بعد أن أغلقها الانتقالي احتجاجاً على تعيين هادي القيادي في "الإصلاح" أحمد الموساي نائباً عاماً.

وكانت مصادر في مجلس القيادة كشفت عن ترتيبات لإقالة العشرات من القيادات العسكرية والمدنية في حكومة معين عبدالملك، حيث يستعد العليمي لإصدار عدة قرارات خلال الساعات القادمة، تشمل إقالة عدد من مسؤولي السلك القضائي وآخرين في وزارتي الدفاع والداخلية.

مشيرة إلى أن القرارات تتضمن إقصاء مسؤولين محسوبين على حزب الإصلاح في تلك المؤسسات، في حين تتصارع فصائل التحالف الأخرى، وعلى رأسها قوات طارق صالح، والإنتقالي، للظفر بالتعيينات الجديدة.

والتحركات تأتي تزامناً مع تصاعد الخلافات داخل أروقة المجلس الرئاسي بشأن التعيينات، في ظل مساعي الإنتقالي للإستحواذ على مناصب الإصلاح، ورفضه دمج قواته ضمن دفاع معين.



تابعونا الآن على :

ذات صلة :