خلافات تعصف بدفاع معين في أول إجتماع للداعري

خلافات تعصف بدفاع معين في أول إجتماع للداعري

YNP _ خاص :

تصاعدت الخلافات في دفاع معين، السبت، تزامنا مع تدشين الوزير الجديد أول اجتماعاته، 

وأكدت مصادر مطلعة أن قيادات عسكرية رفيعة في دفاع معين، غابت عن إجتماع ترأسه محسن الداعري في مدينة عدن، احتجاجا على إجراءات مرتقبة في أجهزة الوزارة.

وأوضحت أن الداعري أبلغ المشاركين في الإجتماع أن ضغوطات سعودية إماراتية تقضي بعزل العشرات من قادة الألوية والمحاور العسكرية، وهو ما سبق وأن رفضته قيادات محسوبة على الإنتقالي والإصلاح.

ووفقا للمصادر فإن الداعري أصر على إصدار قرارات الإقالة خلال الأسبوع الجاري، بالتنسيق مع لجنة الهيكلة العسكرية والأمنية.

وكانت وسائل إعلام موالية لحكومة معين، قد كشفت في وقت سابق، إعداد التحالف قائمة طويلة بأسماء قيادات عسكرية استعدادا لإزاحتها من المشهد، معظمها موالية للإصلاح، والمتمركزة في حضرموت ومأرب.

ويتوقع أن تفجر الخلافات القائمة، مزيدا من الإنقسامات وحالات التمرد التي تشهدها صفوف دفاع معين، في ظل إستمرار الإقتتال بين فصائل التحالف في المحافظات الجنوبية، بعد رفضها الإنصياع للجنة الهيكلة.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :