الإطاحة بالرئاسي رسمياً وتشكيل مجلساً جديداً

الإطاحة بالرئاسي رسمياً وتشكيل مجلساً جديداً

YNP _ خاص :

أعلنت قيادات في سلطة الرئاسي، الثلاثاء، إنشقاقها رسميا عن مجلس العليمي، وتشكيل مجلساً جديداً.

وأصدرت القيادات بيانا أعلنت فيه تأسيس "مجلس الإنقاذ الوطني"، برئاسة نائب برلمان البركاني، عبدالعزيز الجباري، وتسمية عبيد بن دغر، رئيس مجلس الشورى في سلطة الرئاسي، نائبا لرئيس المجلس الجديد.

وأوضح البيان أن المجلس يتكون من ستة أعضاء وهم، هاشم الأحمر، ومحمد صالح بن عديو وصالح الجبواني ومحمد جميح، وعادل الحسني، وعبده حسين الترب.

ويعد تشكيل المجلس الذي يضم غالبية لقيادات محسوبة على هادي والإصلاح، انقلابا صريحا على سلطة الرئاسي، في ظل توسع حالة الإنقسامات والإنشقاقات التي يشهدها مجلس العليمي، خلال الآونة الأخيرة.

ويتوقع أن يفجر تشكيل المجلس الجديد، مواجهة مفتوحة وفاصلة بين فصائل التحالف المختلفة، تزامنا مع تصاعد صراعات البقاء على سطح المشهد العسكري والسياسي.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :