استمرار التوتر في المنطقة العسكرية الأولى والانتقالي يستفز قواتها

استمرار التوتر في المنطقة العسكرية الأولى والانتقالي يستفز قواتها

YNP _ #حضرموت :
أفادت مصادر باستمرار التوتر في المنطقة العسكرية الأولى الموالية لحزب الإصلاح بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، عقب رفض أركان حربها يحيى أبوعوجاء قرار اقالته من رئيس مجلس القيادة المشكل من السعودية رشاد العليمي .

وذكرت المصادر أن أبو عوجاء حرض الضباط والجنود من اللواء 135 مشاة الذي لايزال يقوده على رفض قرار اقالته وأبلغهم أن الموافقة على القرار يعني تسريحهم وتجنيد آخرين من المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا.

مشيرة إلى إجراء قائد القوات السعودية في سيئون اتصالا بأبو عوجاء حذره فيه من تداعيات رفض القرار بأنه سيقابل بالقصف محملا اياه مسؤولية ما سيحدث لقواته من اللواء 135 مشاة  .

في الاثناء ، استفز المجلس الانتقالي قوات المنطقة بإطلاق الألعاب النارية في محيط قيادتها بمدينة سيئون في وقت يقوم الضباط والأفراد بنقل عتادها وأسلحتها إلى خارجها.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :