كشف هوية ضباط إماراتيين مارسوا جرائم تعذيب في عدن

كشف هوية ضباط إماراتيين مارسوا جرائم تعذيب في عدن

YNP _ #تركيا :
كشف قيادي جنوبي هوية منفذي جرائم تعذيب |أودت بحياة عشرات اليمنيين في سجون تديرها القوات الإماراتية بمدينة عدن جنوبي اليمن.

وقال القيادي في "المقاومة الجنوبية" عادل الحسني، في تدوينة على (تويتر): " بشكل خاص وحصري.. وبعد بحث لسنوات تحصلت على صور بعض العسكر الإماراتيين الذين كانوا يعذبونا في سجون عدن".

وأضاف: "المجرم عيسى البلوشي.. انتقل من قصر المعاشيق إلى سجن التحالف في 2016. .وكان مكلفاً بتعذيب السجناء، وهو شخص تافه وجبان، إن صح التعبير فقد كان يخاف من ظله. ومن إجرامه أنه كان يعذب بعض المعتقلين، ومن يمت يدخله في كيس بلاستيكي أسود، ولا ندري بعد ذلك بمصير الجثث".

وتابع: "المجرم (أبو عدي) علي حجر الشحي.. خدم لمدة بسيطة في قصر المعاشيق ثم انتقل إلى مقر القوات الإماراتية في حوش بازرعة - خط البريقة. قاتل مجرم مات على يده الكثير من السجناء اليمنيين".

المجرم / "أبو عدي" علي حجر الشحي.
عسكري إماراتي، خدم لمدة بسيطة في قصر المعاشيق ثم انتقل مقر القوات الإماراتية في حوش بازرعة - خط البريقة.
قاتل مجرم مات على يده الكثير من السجناء اليمنيين . pic.twitter.com/tK04d9JnrW


وأردف: " أبو علي سعيد الكعبي.. أحد حراس السجن، ولكن من باب العدل، لم أره يعذب سجيناً، وكان من بين الأشخاص الذي كانوا يحترمونني في السجن. غير أن هذا لا يعفيه من مشاركة الظلم والإجرام وهو يرى ويشارك ذات المنهج مع زملائه الذين يعذبون أبناء البلد حد الموت".


تابعونا الآن على :

ذات صلة :