"كورونا" .. فضيحة أممية ومستجدات اليمن

"كورونا" .. فضيحة أممية ومستجدات اليمن

YNP ـ تقرير / رفيق الحمودي ـ

 في آخر المستجدات عن فيروس كورونا المتفشي عالمياً .. كشفت منظمة الصحة العالمية حقيقة تقديم السعودية مستلزمات صحية خاصة بكورونا، عبر الطائرة التي هبطت مساء يوم أمس في مطار عدن.

وكشف موساني حقيقة تقديم السعودية مستلزمات صحية خاصة بكورونا، حيث قال إن كلاً من السعودية والإمارات وبريطانيا قدموا تسهيلات للسماح بهبوط الطائرة الأممية التي تحمل المستلزمات الطبية الخاصة بكورونا في مطار عدن مساء أمس،

وقال موساني : تقديري الكامل للسعودية والإمارات وبريطانيا الذين أسهموا في تقديم التسهيلات للسماح بهبوط الطائرة التي تحمل المستلزمات الطبية الخاصة بفايروس كورونا في مطار عدن مساء أمس إضافة إلى وسائل الحماية للعاملين الصحيين الذين يعملون في الميدان والعديد من المساعدات الإنسانية التي تمكننا من القيام بواجبنا

وكانت وسائل إعلام سعودية قد زعمت إن الرياض قدمت مساعدات لليمن لمكافحة فيروس كورونا، في حين تبين أنها فقط سمحت بهبوط الطائرة التي تحمل مساعدات أممية طبية ساهمت في إدخالها إلى اليمن بريطانيا التي ضغطت فيما يبدو على كل من الرياض وأبوظبي.

واعتبر مراقبون تصريحات موساني بأنها فضيحة أممية تكشف ادعاءات السعودية بتقديم مستلزمات علاج كورونا لليمن

وضمن تصريحاتها ـ أيضاً ـ وفي إحاطة معلوماتية قدمت منظمة الصحة العالمية اليوم في العاصمة اليمنية صنعاء إحاطة عن آخر تفاصيل فيروس كورونا على المستوى العالم وعلى مستوى اليمن بشكل خاص، حيث قال ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن ألطف موساني إن عدد الدول التي ظهر فيها الفايروس 199 دولة، وهذه آخر إحصائية توصلت إليها الصحة العالمية اليوم الثلاثاء.

وأضاف موساني إن آخر الإحصائيات المسجلة في الـ199 دولة بلغت فيها عدد الإصابات 332 ألفاً و930 حالة إصابة موزعة معظمها في كل من الصين وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية وإسبانيا وألمانيا وإيران وكوريا والمملكة المتحدة البريطانية.

وعلى مستوى الإقليم المحيط باليمن قال موساني إن أغلب الإصابات بكورونا سُجلت في كل من “إيران، باكستان، السعودية، قطر، البحرين، مصر، لبنان، العراق، الإمارات، الكويت، جيبوتي، أفغانستان، باكستان، فلسطين، الأراضي الفلسطينية المحتلة، الأردن، المغرب، الصومال، عُمان، السودان، تونس”.

وعن السعودية قال موساني إنها سجلت يوم أمس 562 حالة إصابة بالوباء، وأن عمان سجلت أمس 66 حالة، وعن اليمن أعلن ممثل الصحة العالمية إنها حتى مساء يوم أمس لا تزال خالية من وجود فيروس كورونا.

على ذات الصعيد وفي صنعاء كذلك قال رئيس الهيئة العليا للأدوية في سلطة صنعاء الدكتور محمد المداني إن الهيئة استنفرت كل طاقتها لجعل الدواء والمستلزم الطبي متاحا بشكل مستمر قدر الامكان

وأكد المداني في حوار مع موقع “سبأ نت” التابع لوكالة “سبأ” الصادر من صنعاء إن الهيئة نجحت في توفير أدوية ومحاليل الكوليرا في الموجات الثلاث و أدوية  الدفتيريا و أدوية حمى الضنك وأدوية أنفلونزا الخنازير رغم ظروف العدوان الحصار والحرب الاقتصادية التي يشنها التحالف .

 موضحا أن الهيئة في حالة استنفار للقيام بواجبها تجاه الحفاظ على أقصى درجة توافر لكل الأدوية والمحاليل والمستلزمات الطبية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا،

وأشار المداني إلى أن المنظمات تقوم باستنزاف المخزون المحلي  من الدواء عبر شرائها للأدوية  من القطاع الخاص رغم قدرتها على توفيرها من الخارج .

وعن  الإجراءات الاحترازية التي قامت بها هيئة الادوية في مواجهة فيروس كورونا ، أفاد الدكتور المداني دشنت في نهاية شهر يناير 2020م  جهودها لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا، واعدت قائمة استباقية للأصناف المحتمل استخدامها لمواجهة هذا الوباء.

مؤكدا أن الهيئة كانت السباقة في مبادرة تفعيل مصنع الغزل والنسيج وتزويده بالمواصفات اللازمة لصناعة الكمامات عبر أحد الخبراء من كوادر الهيئة ودعم المصنع  بمبلغ مليون ريال .

وفيما يخص توفير الفحوصات والمحاليل الطبية اللازمة لعمليات فحص  كورونا ، أشار الى الهيئة قامت الهيئة بحصر كمية الفقد المتوقع للمصدر الصيني للمحاليل الوريدية والمستلزمات الطبية ، وخاطبت مستوردي المصادر البديلة للمصدر الصيني لرفع سقوف الاستيراد و تعويض الفاقد.

واشار بأن الهيئة اجرت التنسيقات مع المصانع المحلية من اجل تشغيل خطوط المحاليل وانتاج عدد من الأصناف والمواد اللازمة ، إلى جانب التنسيق المستمر مع برنامج الامداد الدوائي وبرنامج الترصد الوبائي فيما يخص الادوية والمحاليل والمستلزمات الطبية والتشخيصية .

مؤكدا عقد اتفاقية بين وزارة الصحة مع أحد المستوردين لتوفير فحوصات فيروس كورونا من خلال تنسيق الهيئة ، وتم الرفع بالأصناف التي استخدمت في الصين لمعالجة كورونا وهي اصناف لم تتداول من قبل في بلدنا.

ولفت إلى أنه هناك اتفاقيات اخرى قضت بفتح استيرادات عاجلة من اصناف الادوية الاساسية لمواجهة الجائحة تفي باحتياجات العام 2020 م.

وقال :  استطعنا وبالتعاون مع الشركات المصنعة والمستوردة أن نوفر 637صنف من الأدوية البشرية  بكمية   (35505089 )عبوة، ووصل حجم استيراد المواد الخام إلى  (112390) كيلوجرام ، وبلغ استيراد السواغات الصناعية 148645 كيلوجرام”.

مضيفا أنه  تم استيراد المستلزمات الطبية والتشخيصية المختلفة بكمية  1353549 عبوة ، والعقاقير العشبية بحجم 625584 عبوة ، وبلغ استيراد المكملات الغذائية بكمية 25917 عبوة.

مؤكدا أن  مصنع الغزل والنسيج بدء الآن بإنتاج كميات تجارية من الكمامات، وقامت الهيئة  بحجز كمية من الكمامات والمستلزمات الطبية لدى بعض المستوردين ووضعها تحت تصرف الهيئة كإجراء احتياطي .

في ذات السياق ولكن في محافظة شبوة .. اندلعت اشتباكات عنيفة ، الثلاثاء ، بين قوات عسكرية موالية لحزب الإصلاح والاهالي في مديرية عزان بمحافظة شبوة جنوبي اليمن .

وقال مصدر محلي بالمحافظة : ان قوات الاصلاح امرت بإغلاق المساجد ضمن تعليمات الحكومة بإغلاق المساجد وتعليق صلاة الجماعة وصلاة الجمعة لمواجهة كورونا .

واضاف المصدر ان الأهالي رفضوا اغلاق المساجد وتطورت الخلافات الى اشتباكات مسلحة بين الطرفين .

واشار المصدر ان المواجهات التي استمرت نحو نصف ساعة اسفرت عن اصابة مواطن يدعى " صديق محمد لكسر باعوضة " .

ذات صلة :