المنتخب اليمن يستعد في المكلا لبطولة غرب آسيا

المنتخب اليمن يستعد في المكلا لبطولة غرب آسيا

 

تقرير/ محمد صالح

يخوض المنتخب الوطني الأول لكرة القدم تمارين مكثفة وجادة في معسكره التدريبي الداخلي على ملعب الفقيد بارادم بمدينة المكلا محافظة حضرموت استعدادا للمشاركة في بطولة غرب آسيا التاسعة للرجال التي تقام في مدينتي كربلاء وأربيل العراقيتين في الفترة من 30 يوليو الجاري وحتى 14 أغسطس المقبل.

 

وأجرى لاعبو المنتخب اليوم الأربعاء حصتين تدريبيتين تحت إشراف المدير الفني للفريق سامي النعاش حيث جرى التركيز على التمارين اللياقية والعضلية بهدف رفع المعدل اللياقي لدى اللاعبين، فيما تم تكثيف  التمارين التكتيكية قبل أن يتم تقسيم اللاعبين إلى  مجموعتين وفرض مناورة على منتصف الملعب، كما خضع حراس المرمى إلى تمارين خاصة برفقة مدرب الحراس معاذ عبدالخالق.

 

وتتنوع تمارين  المنتخب التي تقام يومياً على فترتين صباحية ومسائية ، بين التمارين البدنية والتكتيكية ، بهدف الوصول إلى افضل قدر من الجاهزية قبل التوجه إلى العراق للمشاركة في البطولة ، كما خضع اللاعبون صباح اليوم لتمرين بدني مرتفع  على شاطئ البحر .

 

ويسعى الجهاز الفني بقيادة النعاش خلال معسكر المكلا، إلى الوصول بالفريق لأعلى جاهزية وحالة بدنية وفنية قبل مواجهة المنتخب الفلسطيني في أول مباريات منتخبنا في بطولة غرب آسيا، حيث يلعب منتخبنا في المجموعة الأولى التي تضم أيضاً منتخبات العراق "البلد المضيف"، ولبنان وسوريا وفلسطين.

 

وأكد مدرب المنتخب حرص الجهاز الفني على مشاركة المنتخب في الاستحقاق الآسيوي بطولة رغم تأخر عملية الاعداد وقصر المدة بسبب الظروف التي يمر بها الوطن ، لافتا إلى أنه وبالرغم من ذلك سعى الاتحاد وفقا للإمكانيات المتاحة الى توفير المناخ الملائم لإعداد المنتخب حرصا منه على أن يكون اليمن حاضرا ومتواجدا في المحافل الخارجية.

 

وأشار النعاش إلى أهمية المشاركة في البطولة الأسيوية كونها تمثل فرصة مناسبة لإعداد وتجهيز المنتخب للاستحقاق الأهم المتمثل في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022 و كاس آسيا 2023 ، لافتا إلى أن المنتخب سيخوض اربع مباريات هامة في بطولة غرب آسيا سيتمكن خلالها الجهاز الفني من الاطلاع على مستويات اللاعبين ومعرفة نقاط الضعف والعمل على تلافيها قبل المباراة الأولى في تصفيات كأس العام امام منتخب سنغافورة في الخامس من سبتمبر القادم في سنغافورة .

 

من جانبه أكد حارس مرمى المنتخب الوطني الكابتن محمد عياش أهمية التدريبات لتعزيز وتنمية قدرات اللاعبين الفنية والبدنية بما يسهم في جاهزيتم الجاهزية المثلى ويكفل لهم خوض المنافسات بثقة واقتدار وتمثيل اليمن التمثيل المشرف واللائق.

 

وثمن عياش جهود الجهاز الفني بقيادة المدرب النعاش في الحرص على تطوير مستوى اللاعبين من خلال تكثيف الجرعات التدريبية صباحا ومساء والتركيز على الجانب البدني والفني للاعبين وتحفيزهم نفسيا وصولا لتحقيق الاهداف المرجوة.

 

وعن توقعاته حول حظوظ المنتخب في بطولة غرب آسيا ومباراته الافتتاحية أمام منتخب فلسطين قال القائد عياش "نحن جاهزون لخوض هذا المعترك الاسيوي وسوف نصنع المستحيل امام الفدائيين "منتخب فلسطين".

 

وأضاف"  الفُرص قائمه لجميع المنتخبات ومنتخبنا لديه فرصه كبيره للاستعداد لهذا المحفل الكروي و الاسيوي, نحن نلعب في مجموعة  قوية جداً لكنها ليست بالمستحيلة، وبعزيمة وطموح اللاعبين وحماسهم سنكون نداً قوياً لجميع الخصوم".

 

وأكد عياش أن منتخب اليمن لن يلعب للمشاركة فقط بل سيكون رقما صعبا في البطولة وسيسعى لمقارعة الكبار وتحقيق نتائج متقدمة وترك بصمة قوية بالرغم من الظروف الصعبة والمعاناة التي تعيشها الرياضة المحلية.

 

وأعرب عن أمله في أن يقدم  المنتخب أداء مشرفا خلال الاستحقاقات القادمة وأن يعيد البسمة والفرحة لجمهوره اليمني الوفي الذي طالما كان مساندا لهم في كل المباريات بالرغم من الاخفاقات التي رافقت الكرة اليمنية في العديد من المشاركات.

ذات صلة :