تغريم "آبل"  25 مليون يورو لإبطائها هواتف ايفون القديمة

تغريم "آبل" 25 مليون يورو لإبطائها هواتف ايفون القديمة

فرضت هيئة رقابية فرنسية غرامة قدرها 25 مليون يورو على شركة آبل لاتخاذها إجراءات أدت إلى خفض سرعة تشغيل الطرازات القديمة من هواتفها دون إخطار المستهلكين بذلك. وصدر قرار الغرامة التي تواجهها الشركة الأمريكية عن هيئة الرقابة على المنافسة ومكافحة الاحتيال في فرنسا التي أكدت أن المستهلكين لم يتلقوا إخطارا بأن استخدام هواتفهم القديمة من تصنيع أبل سوف يشهد خفضا في سرعة التشغيل. وأكدت أبل في 2017 أنها اتخذت إجراءات لإبطاء سرعة بعض الهواتف التي تنتجها، لكنها بررت ما فعلته برغبتها في أن "تعيش هذه الهواتف عمرا أطول". وأصدرت الشركة العملاقة بيانا أكدت فيه أنها توصلت إلى تسوية للمشكلة مع الجهة الرقابية الفرنسية. ويقول مستخدمون لهواتف ايفون إن شركة آبل خفضت سرعة تشغيل هواتفها القديمة لتشجيع المستهلكين على شراء الإصدارات الجديدة من هواتف ايفون. لكن الشركة أكدت في 2017 أنها خفضت سرعة بعض الطرازات القديمة من هواتفها، لكن ليس بغرض تشجيع المستخدمين على شراء الهواتف الأحدث.

ذات صلة :