تطور خطير.. الطيران الإثيوبي يتدخل والبرهان يتفقد قواته على الحدود

تطور خطير.. الطيران الإثيوبي يتدخل والبرهان يتفقد قواته على الحدود

 

YNP: كشف مصدر عسكري سوداني، اليوم الأربعاء، أن القائد العام للقوات المسلحة، رئيس مجلس السيادة الانتقالي، عبد الفتاح البرهان، أجرى اليوم جولة تفقدية لقوات الجيش في المناطق الحدودية القريبة من دولة إثيوبيا، وذلك وسط التوترات التي تشهدها تلك المنطقة الحدودية بين البلدين.

وقال المصدر، لوكالة "سبوتنيك"، إن "الرئيس البرهان تفقد القوات العسكرية السودانية بمنطقة جبل الطيور القريبة مع حدود إثيوبيا".

وأضاف المصدر، أن "الرئيس البرهان سيقوم خلال جولته بالمنطقة الشرقية للبلاد بزيارة أسر الضحايا المدنيين الذين قتلوا علي أيدي جماعات مسلحة إثيوبية أمس بمنطقة (لية) و( كولي) التابعة لمحلية الفشقة القريبة مع حدود إثيوبيا".

وقتل طفل وخمسة نساء وفقدت امرأتان إثر هجوم شنته قوات إثيوبية مسلحة على منطقة "لية" بمحلية القرّيشة داخل الحدود السودانية بعمق 5 كيلومترات في أراضي الفشقة.

ووقع الهجوم يوم الاثنين أثناء عمليات حصاد الذرة في الشريط الحدودي، ما أدى إلى تدخل الجيش السوداني وتمشيط المنطقة وملاحقة القوات الإثيوبية.

وبحسب وسائل إعلام سودانية، فإن القوة الإثيوبية نصبت كمينا كان يستهدف الجيش السوداني بتمركز قناصة ببنادق آلية أعلى أشجار كثيفة لكن الكمين راح ضحيته مدنيون.

وفي السياق، أعلن السودان، اليوم الأربعاء، اختراق طائرة عسكرية إثيوبية لحدوده، وطالب بعدم تكرار هذه الأعمال التي وصفها بـ "العدائية"، وذلك في ظل المناوشات والنزاع الدائر على الحدود بين البلدين.

وقالت الخارجية السودانية، إن "الأمر يمكن أن تكون له عواقب خطيرة، ويتسبب في المزيد من التوتر في المنطقة الحدودية".

كما أدانت الوزارة "هذا التصعيد من الجانب الإثيوبي وطالبته بعدم تكرار مثل هذه الأعمال العدائية مستقبلا".

وأضحت أن "مثل تلك الأعمال لها انعكاسات خطيرة على مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين وعلى الأمن والاستقرار في منطقة القرن الأفريقي".

ذات صلة :