ترامب يغادر واشنطن مصطحباً الحقيبة النووية 

ترامب يغادر واشنطن مصطحباً الحقيبة النووية 

 

YNP: أفادت تقارير صحافية، بأن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قام بأول زيارة له خارج العاصمة واشنطن منذ أعمال العنف التي طالت مبنى الكونغرس، مصطحباً معه الحقيبة النووية.

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، شوهدت عناصر من فريق عسكري وهم ينقلون الحقيبة الخطيرة، قبل مغادرة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته البيت الأبيض أمس الثلاثاء إلى تكساس، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك".

وأوضحت أن "حاملي الحقيبة مسلحون بمسدسات من نوع "بيريتا"، ولديهم أوامر بإطلاق النار على أي شخص يحاول القرب منها أو الحصول عليها.

وأشارت الصحيفة إلى أن "وجود هوائي صغير مدمج فيها يدل على احتوائها لهاتف يعمل بالأقمار الاصطناعية".

ولفتت الصحيفة إلى تصريحات سابقة لرئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، والتي حذرت فيها من أن ترامب "غير مؤهل" لامتلاكها على حد وصفها.

وكانت بيلوسي قد أعلنت في أعقاب أعمال الشغب التي وقعت الأسبوع الماضي وأسفرت عن سقوط 5 قتلى، أنها "تحدثت مع الموظفين المسؤولين عن البيت الأبيض، بشأن الإجراءات الاحترازية، لمنع ترامب مع القيام بأعمال عدائية أو شن ضربة نووية".

وأوضحت أنها ناقشت معهم الاحتياطات الواجب اتخاذها لمنع ترامب، من الوصول إلى رموز الإطلاق الخطيرة لهذه الحقيبة.

 

ذات صلة :