بكين لواشنطن: من يلعب بالنار سيحرق نفسه

  بكين لواشنطن: من يلعب بالنار سيحرق نفسه

 

  YNP: أدانت وزارة الخارجية الصينية الثلاثاء زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان قائلة "من يلعب بالنار سيحرق نفسه حتماً".

وفي بيان نشرته وكالة الأنباء الصينية شينخوا، اعتبرت وزارة الخارجية أن زيارة بيلوسي تدعم موقف تايوان في تغيير الوضع القائم، ويعزز التواصل الرسمي بين الولايات المتحدة وتايوان، ويؤازر ويدعم الأنشطة الانفصالية لـ"استقلال تايوان"، وإن "هذه التصرفات خطيرة للغاية شأنها شأن اللعب بالنار، ومن يلعب بالنار سيحرق نفسه حتماً".

وفي الوقت الذي أكدت فيه الوزارة أن تايوان "جزء لا يتجزأ من الأراضي الإقليمية الصينية" وهو أمر تعهدت فيه الولايات المتحدة من خلال اعترافها بأن حكومة جمهورية الصين الشعبية هي الحكومة الشرعية الوحيدة للصين، استنكرت عدم التزام الكونغرس بهذا الأمر باعتباره جزءاً من الإدارة الأمريكية.

ودعت بكين واشنطن إلى الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية الصينية من خلال التدخل في شؤون تايوان، والكف عن دعم القوى الانفصالية الساعية لاستقلال تايوان.

ورغم التحذيرات والتهديدات صينية، وصلت بيلوسي إلى تايوان، في وقت سابق الثلاثاء، في زيارة هي الأولى لمسؤول أمريكي منتخب منذ 25 عاماً.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :