خلية اغتيالات تابعة لـ"عمار صالح" تحصد رؤوس قيادات ألوية المشتركة

خلية اغتيالات تابعة لـ"عمار صالح" تحصد رؤوس قيادات ألوية المشتركة

YNP _ خاص :

تصاعدت وتيرة الاغتيالات، الأربعاء، بين فصائل القوات المشتركة الموالية للتحالف، في الساحل الغربي لليمن.

وأكدت مصادر مطلعة، أن أركان سلاح الإشارة التابعة لألوية العمالقة، غمدان غالب صياد، تعرض لمحاولة اغتيال بواسطة عبوة ناسفة تم الصاقها بسيارته العسكرية في أطراف مديرية حيس، موضحة أن محاولة الاغتيال ادت لبتر قدميه واصابة عدد من مرافقيه.

وجاءت الحادثة بعد أقل من 24 ساعة لتعرض قائد اللواء الثاني تهامة، فؤاد جهنم، لمحاولة اغتيال بالطريقة ذاتها، ليتم نقله إلى احد مستشفيات المدينة.

ووجهت ألوية العمالقة، أصابع الاتهام لفرقة اغتيالات تابعة لـ  وكيل جهاز الأمن القومي السابق عمار صالح.

وكانت ألوية العمالقة بنسختها السعودية المنشقة عن النسخة الإماراتية بقيادة حمدي شكري الصبيحي، قد ألقت القبض على خلية للاغتيالات يشرف عليها عمار صالح، تعمل في مدينتي المخأ والخوخة.

في السياق ، كشف ناشطون موالون للتحالف، عن خلية تتبع شقيق قائد القوات المشتركة الموالية للإمارات، طارق صالح، حاولت اغتيال القيادي في "ألوية العمالقة " المكنى أبو البراء، والتغطية على جرائم الاغتيالات من خلال نشر الأخبار عبر الذباب الإلكتروني بأنه قتل في المواجهات ضد قوات صنعاء.

وتصاعد حركة الاغتيالات بين فصائل التحالف في الساحل الغربي، نتيجة خلافات بينية وتضارب المصالح السعودية الإماراتية في البلاد.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :