قبائل حضرمية  تبدأ حصار وزير داخلية هادي

قبائل حضرمية تبدأ حصار وزير داخلية هادي

خاص – YNP ..

تداعى العشرات من مسلحي القبائل في حضرموت، الاربعاء، بعد مقتل احد ابنائهم بكمين لحراسة وزير داخلية هادي، ابراهيم حيدان والمقيم في سيئون..

وقالت مصادر قبلية إن  العشرات من مسلحي قبيلة الصيعر، احد اهم قبائل وادي وصحراء حضرموت توفدت على مقر نكف قبلي اقيم في منطقة العبر  وامهلت خلاله وزير داخلية هادي 3 ايام لتسليم قتلة احد ابنائها.

وكان المدعو عون بن عامر الصيعري قتل بكمين نصبته قوة امنية تابعة لإبراهيم حيدان على خلفية محاولة استهداف شقيق  الوزير في  حادثة ادت إلى مقتل احد مرافقي الوزير.

واعترفت وزارة داخلية هادي في وقت متأخر من مساء الثلاثاء بقتل الصيعري واصفة اياه بـ"احد افراد العصابة" ومتوعدة بملاحقة البقية..

ومن شان هذه التطورات مفاقمة الوضع الذي تعيشه الهضبة النفطية لحضرموت والمهدد بالانفجار في ظل الاستقطابات والتصعيد  المتبادل بين الانتقالي و "الشرعية".

 

 


تابعونا الآن على :

ذات صلة :