الإنتقالي يكشف مخططاً لتصفية قياداته بشبوة

الإنتقالي يكشف مخططاً لتصفية قياداته بشبوة

YNP _ خاص :

اتهم المجلس الإنتقالي، الثلاثاء، الإصلاح بتدبير مخطط لإستهداف قياداته في محافظة شبوة، جنوبي اليمن.

جاء ذلك، بعد أقل من 48 ساعة على نجاة قائد القوات الخاصة في شبوة، ناصر الخليفي، والمقرب من محافظ شبوة الموالي للإمارات، والذي تم تعيينه مؤخرا بعد الإطاحة بالقيادة السابقة المحسوبة على الإصلاح.

وقالت قناة "عدن المستقلة"، الناطقة بإسم المجلس الجنوبي، إن ما وصفها بالجماعات الإخوانية الإرهابية تجهز مخططاً خطيراً يستهدف قيادات عسكرية في فصائل الإنتقالي بالمحافظة.

وأوضح التقرير أن قوات من محور عتق والأمن الخاصة الخاضعة للإصلاح، قد تسعى لتنفيذ اغتيالات في شبوة، محذراً الفصائل الإماراتية من خطورة الأمر والمبادرة بتصفية ما تبقى من وجود لقوات الإصلاح في المحافظة النفطية.

وتأتي الإتهامات، تزامنا مع تصاعد عمليات الإغتيال في صفوف قيادات الفصائل الإماراتية، خلال الآونة الأخيرة، في ظل إستمرار الصراعات العميقة بين فرقاء التحالف.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :