تصاعد الإحتجاجات الشعبية بعدن وسط أزمة وقود خانقة

تصاعد الإحتجاجات الشعبية بعدن وسط أزمة وقود خانقة

YNP _ خاص :

تصاعدت حالة الغليان الشعبية، السبت، في مدينة عدن، جنوبي اليمن، تزامنا مع إستمرار إنهيار الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وخرج الآلاف من أهالي المدينة في مسيرات احتجاجية، تنديدا بإرتفاع أسعار المشتقات النفطية، وانعدامها من المحطات.

وأكدت مصادر محلية أن المحتجين قطعوا شوارع مديرية كريتر، وأحرقوا الإطارات في عدد من أحياء المدينة، احتجاجا على تجاهل حكومة معين لمعاناتهم.

وأشارت المصادر إلى أن سعر الجالون 20 لتر من البنزين وصل إلى 26 ألف ريال يمني، في المحطات التجارية، في أغلى تسعيرة رسمية للمحروقات منذ عقود.

وتأتي هذه الإحتجاجات التي تشهدها مدينة عدن للأسبوع الثاني على التوالي، في ظل فرض حكومة معين، جرعة سعرية للوقود، ما تسبب في إرتفاع جنوني لأسعار السلع وأجور المواصلات.


تابعونا الآن على :

ذات صلة :